أدوية

رابيدوس RAPIDUS التركيب، التصنيف، الاستخدام، موانع الاستعمال

الدواء

RAPIDUS رابيدوس او رابيديس

التركيب (المادة الفعالة – الأسم العلمي):

DICLOFENAC POTASSIUM ديكلوفيناك البوتاسيوم

ديكلوفيناك هو من مضادات الالتهاب غير الستيرويدية. ويمتلك العلاج مفعولاً مسكناً للألم، خافضاً للحرارة، ومضاداً للالتهاب. 

تصنيف دواء رابيدوس RAPIDUS

مسكن ألم غير أفيوني من عائلة مضادات الالتهاب غير الستيرويدية

تتوافر هذه المادة الفعالة في عدة أشكال صيدلانية منها

ديكلوفيناك جل

  • يستخدم ديكلوفيناك جل في تخفيف ألم المفاصل الناجمة عن هشاشة العظام مثل مفاصل اليدين، المعصمين، المرفقين، الركبتين، الكاحلين أو القدمين.
  • قد لايكون ديكلوفيناك جل فعَال في تخفيف ألم العمود الفقري، الورك، أو الكتف.
  • شكل الجرعة وقوتها: 1% جل.

ديكلوفيناك فوار (أكياس بودر)

  • يستخدم عادةً في علاج الصداع النصفي.
  • بعد العمليات الجراحية للأسنان.
  • عسر الطمث، وغيرها وذلك باستشارة الطبيب أو الصيدلي.

تحاميل ديكلوفيناك للأطفال

تستخدم تحاميل ديكلوفيناك للاطفال من عمر 1-12 سنة.

  • لتخفيف الألم والإنتفاخ.
  • لتقليل الالتهاب في حالات إصابة المفاصل والعضلات والأوتار.
  • لعلاج التهاب المفاصل المزمن (Juvenile chronic arthritis).

الإستخدامات

  • يستخدم كمخفف للألم (الخفيف الى المعتدل) و خافض للحرارة.
  • التهاب الفقار الرثيائي أو التهاب الفقار المقسط.
  • علاج الالتهاب المفصلي الروماتيدي والالتهاب المفصلي اليفعي.
  • علاج الفصال العظمي.
  • النقرس (النوبات الحادة).
  • التهاب الوتر، التهاب الجراب.
  • يستخدم الشراب الفموي في علاج نوبات الشقيقة الحادة.
  • يستخدم الجل الموضعي كمسكن موضعي لآلام المفاصل أو العضلات، و في علاج تقرن الجلد السفعي.
  • تستخدم اللصقات الجلدية كمسكن للألم الحاد المرافق للإجهاد، الوثي أو الوثء، و الرضوض البسيطة.
  • يستخدم المحلول الموضعي لتخفيف الألم الموضعي المصاحب للفصال العضمي.
  • كما يتوفر العلاج على صورة محلول للاستخدام في العين يستخدم لتخفيف الألم و الاتهاب التالي للعمليات الجراحية في العين.
  • لآلام الدورة الشهرية يستخدم في حال عدم الاستفادة من أدوية تخفيف الألم الأخرى وبجرعات قليلة (تقريباً 75مغ يومياً)، كما يعمل على تقليل النزيف.
  • لآلام الأسنان إذ يعتبر ديكلوفيناك بوتاسيوم أكثر فاعلية من الباراسيتامول والإيبوبروفين من ناحية تقليل الألم بعد العملية الجراحية كقلع الأسنان والحفر العميق، كذلك الأسرع امتصاصاً إلى الدم وبالتالي الأسرع من ناحية بداية المفعول. لذلك فهو مفيد للمرضى الذين يحتاجون التخفيف السريع للألم.

موانع إستعمال RAPIDUS رابيدوس

  • يمنع استخدامه في المرضى الذين أظهروا فرط الحساسية للعلاج أو لأي مكون آخر من مكوناته، أو للأسبرين أو للسليسايلات أو لمضادات الالتهاب الغير ستيرويدية الأخرى.
  • يمنع استخدامه  في المرضى المتوقع خضوعهم لعملية لقلب المفتوح (طعْمُ مَجازَةِ الشِّرْيانِ التَّاجِيّ).

موانع استعمال ديكلوفيناك جل

  • المرضى الذين يعانون من الحساسية المفرطة لديكلوفيناك.
  • المرضى الذين يعانون من الربو، الشرى أو غيرها بعد تناول الأسبرين أو مضادات الالتهاب غير الستيرويدية الأخرى.
  • طعم مجازة الشريان التاجي (coronary artery bypass graft).

ديكلوفيناك جل والحمل

يجب تجنبه خلال الفترة الأخيرة من الحمل لأنه قد يسبب اغلاق مسبق للقناة الشريانية للجنين.

محاذير وموانع استعمال ديكلوفيناك فوار

  • اذا كان لديك حساسية للديكلوفيناك بوتاسيوم بودر أو أي مادة يحتويها.
  • حساسية ضد الأسبرين ومضادات الالتهاب غير الستيرويدية.
  • نزيف معدي معوي، مشاكل الكلى، مشاكل الكبد.
  • الحمل والرضاعة.
  • اذا كنت تستعمل أي من مضادات الالتهاب غير الستيرويدية الأخرى، الأسبرين.
  • أمراض القلب والأوعية الدموية.
  • نزيف الدماغ ومشاكل النزف الأخرى.
  • إذا كانت نسبة البوتاسيوم عالية في الدم.
  • الفشل القلبي غير المنظم.
  • لا يُنصح باستخدام ديكلوفيناك بودر أثناء الحمل والرضاعة.

موانع استعمال تحاميل ديكلوفيناك

  • الحساسية من الدواء.
  • صعوبة في التبرز.
  • الإسهال ومشاكل المعدة والأمعاء مثل التقرحات.
  • نزيف في الشرج.
  • مشاكل القلب والكلى والكبد.

الأعراض الجانبية لـ رابيدوس RAPIDUS

  • غثيان.
  • قيء.
  • امساك أو اسهال.
  • انتفاخ البطن.
  • صداع.
  • دوار.
  • نعاس.
  • عسر هضم.
  • طفح جلدي جفاف الجلد (عند استخدام الأشكال الصيدلانية الموضعية على الجلد).
  • قد يسبب استخدام العلاج على العين الشعور بلسع خفيف أو تهيج في العين.

في حال لاحظ المريض أي من الأعراض التالية فيجب التوقف عن تناول العلاج و مراجعة الطبيب

  • نزول براز أسود، احمر.
  • خروج دم مع السعال أو مع القيء يشبة القهوة المطحونة في لونه و شكله.
  • غثيان شديد.
  • قيء شديد.
  • ألم معدة.
  • ألم بطن شديد.
  • يرقان.
  • ألم شديد في الصدر.
  • انقطاع النفس.
  • حمّى لأكثر من 3 أيام.
  • التهاب الحلق.
  •  طفح جلدي مع حكة.
  • ظهور بقع بنفسجية على الجلد.
  • ألم.
  • انتفاخ أو زيادة سريعة في وزن في الجسم.

الأعراض الجانبية لديكلوفيناك جل

  • عسر الهضم، غازات، آلام المعدة، غثيان، وقيء.
  • امساك أو إسهال.
  • صداع، دوخة، ونعاس.
  • انسداد الأنف.
  • حكة، زيادة التعرق.
  • زيادة ضغط الدم.
  • انتفاخ أو ألم في الذراع أو الساق.

الجأ للحصول على المساعدة الطبية الفورية في حالات الطوارىء، إذا كان لديك علامات رد الفعل التحسسي لديكلوفيناك جل

  • العطس، سيلان الأنف أو انسداده.
  • الصفير أو صعوبة التنفس.
  • قشعريرة.
  • تورم في الوجه، الشفاه، اللسان أو الحلق.

الأعراض الجانبية لديكلوفيناك فوار

  • صداع، دوخة.
  • اضطراب في المعدة.
  • إمساك أو إسهال.
  • ألم في البطن وحرقة المعدة.
  • قيء.
  • غازات.
  • الشعور بالنعاس.
  • التعرق الزائد.

الأعراض الجانبية لتحاميل ديكلوفيناك للأطفال

قم بوقف إعطاء العلاج ومراجعة الطبيب فوراً في حال ظهور الأعراض التالية

  • ألم المعدة، عسر الهضم ،حرقة المعدة ،غازات ،غثيان أو قيء.
  • أي علامات للنزيف مع القيء أو البراز.
  • علامات الحساسية: طفح جلدي، حكة، كدمات، مناطق حمراء مؤلمة وغيرها.
  • صفير أو ضيق في التنفس (تشنج قصبي).
  • تورم الوجه، الشفاه، اليدين أو الأصابع.
  • اصفرار الجلد وبياض العين.
  • التهاب الحلق المستمر أو ارتفاع في درجة الحرارة.

الإحتياطات الواجب إتخاذها

أخبر طبيبك إذا كنت تعاني أي من المشاكل الصحية التالية

  • اضطرابات النزف قرحة معدية أو هضمية أو عفجية.
  • حصى كلوية.
  • ذآب حمامي.
  • أمراض أو اعتلالات في الكبد.
  • التهاب الفم أي مرض أو اعتلال في الجهاز الهضمي.
  • الحمل (في الأشهر الأخيرة).
  • يجب الحذر عند استخدام العلاج في كبار السن، بسبب حساسيتهم الزائدة للأعراض الجانبية التي قد يسببها العلاج.

ديكلوفيناك والحمل

  • لا يُنصح باستخدام ديكلوفيناك أثناء الحمل إلا بوصفة من الطبيب، خاصة بعد الأسبوع الثلاثين من الحمل.
  • يُصرف في حالات معينة للحوامل لكن قبل الأسبوع الثلاثين، وفي حال عدم الاستجابة لدواء باراسيتامول (المسكن المفضل خلال فترة الحمل).
  • ديكلوفيناك جل، الذي يستخدم على الجلد، يمكن أن يصل مجرى الدم وبالتالي لايُنصح باستخدامه أثناء فترة الحمل إلا تحت إشراف طبي.

ديكلوفيناك والرضاعة

عموماً يعتبر ديكلوفيناك دواء آمن أثناء الرضاعة، على الرغم من عدم وجود دراسات كافية تؤكد إفراز الدواء في الحليب أو بيانات عن الأضرار الجانبية على الرضيع، لكن من الأفضل استبدال ديكلوفيناك بالأدوية الأكثر أماناً مثل باراسيتامول وذلك تحت إشراف الطبيب.

التداخلات الدوائية لدواء رابيدوس

إذا كنت تتناول أي من الأدوية التالية مع ديكلوفيناك أخبر الطبيب أو الصيدلاني، فقد تحتاج إلى تعديل الجرعة أو إجراء فحوصات معينة

  • السيكلوسبورين.
  • الأيزونيازيد.
  • البروبيناسيد.
  • الريفامبين.
  • السيكوباربيتال.
  • السيرترالين.
  • السلفاميثوكسازول.
  • التينوبسيد.
  • الزافيرلوكاست.
  • مدر البول.
  • مضادات الفطريات مثل الفلوكونازول، و الفوريكونوزول و غيرها.
  • علاجات أمراض القلب أو ارتفاع ضغط الدم مثل الكانديسارتان و اللوسارتان و غيرها.
  • العلاجات المخفضة للكوليسترول مثل الفينوفيبرات، و الفلوفاستاتين أو اللوفاستاتين و غيرها.
  • الليثيوم.
  • الميثوتريكسات.
  • العلاجات المميعة للدم وارفارين.
  • العلاجات الستيرويدية الأسبرين.
  • أو مضادات الالتهاب الغير ستيرويدية الأخرى.
  • مثبطات الانزيم المحول للأنجيوتنسين (مثل الإنالابريل).

شكل وتركيز رابيدوس

اقراص : 25مغ, 50 مغ من دايكلوفيناك البوتاسيوم

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق